أعراض تعاطي الكوكايين

تفاصيل أعراض تعاطي الكوكايين

من أعراض تعاطي الكوكايين لأول مرة التي تظهر خلال 5 إلى 30 دقيقة من استخدامه الآتي:

  • الشعور بالإثارة والنشوة.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • الرغبة في الذهاب إلى الحمام كثيرًا.

وتستمر مدة نشوة الكوكايين لفترة قصيرة تتراوح بين 15 إلى 30 دقيقة تقريبًا، اعتمادًا على قوة الجرعة والحالة الذهنية والفسيولوجية للشخص وقت تناول الكوكايين، ومزيج المواد الكيميائية المستخدمة معه.

كما أنه يتسبب تعاطي الكوكايين في حدوث بعض الأعراض السلوكية التي تشمل الآتي:

  • تناول كميات زائدة منه للحصول على نفس الشعور عند تناوله أول مرة.
  • انشغال التفكير بتناول الكوكايين.
  • سرقة الأموال من أجل شرائه.
  • ظهور سلوك عنيف وعدواني.

ومن علامات تعاطي الكوكايين النفسية الآتي:

  • التقلبات المزاجية والاكتئاب.
  • تخيل أوهام.
  • التفكير في الانتحار أو القتل.
  • الذهان.
  • يسبب الكوكايين أيضًا الهلوسة.

فريقنا الطبي موجود لدعمك ومساعدتك فلا تتردد بالتواصل الان
الإدمان مشكلة ولدينا الحل في قويم بادر بطلب استشارتك وسنتواصل معك بسرية.

العلامات

هناك بعض علامات تعاطي الكوكايين التي يمكن من خلالها معرفة الشخص المدمن على الكوكايين منها:

العثور على أدوات التعاطي

يمكن معرفة مدمن الكوكايين عن طريق وجود أسطح عليها مسحوق الكوكايين لأنه عادةً يتم شمه بالأنف، فقد تجد مسحوق على الكتب أو الصواني أو المرايا أو أسطح العمل والمجلات.
بالإضافة إلى وجود أشياء ملفوفة تحتوي على مسحوق، مثل ورق أو أكياس صغيرة أو أنابيب معدنية، وإذا كان الشخص يدخن أو يحقن الكوكايين يمكن كشف ذلك بوجود الإبر أو الولاعات ذات الحواف المحترقة.

التغيرات الجسدية

يؤكد الأطباء في مركز قويم أن إدمان الكوكايين يؤدي إلى حدوث تغيرات جسدية في فترة قصيرة، مثل فقدان الوزن نتيجة ارتفاع عملية التمثيل الغذائي ووجود اهتزاز باليدين في أوقات غير باردة، ووجود بقع جلدية داكنة نتيجة حقن الكوكايين.
كما أنه يتغير شكل مدمن الكوكايين فيصبح لديه عيون ملطخة بالدماء، وتظهر عليه أعراض الكوكايين على الوجه مثل الانتفاخ فيبدو أكبر سنًا.

الإفلاس بصورة مستمرة

يمكن معرفة من يتعاطى الكوكايين عن طريق عدم وجود مال معه وأنه في حاجة إليه دائمًا، لذلك يمكن معرفة أن زوجك يتعاطى الكوكايين إذا كان يقترض المال كثيرًا ولا يدفع فواتير المنزل، وكذلك الكذب الدائم للحصول على المال وإقباله على السرقة وبيع المجوهرات والأشياء الثمينة.

التغييرات الاجتماعية

تتغير علاقات مدمن الكوكايين الاجتماعية فيصبح أكثر ميلًا إلى العزلة عن أحبائه، وذلك لقضاء الوقت مع أصدقائه الذين يتعاطون الكوكايين، ويتغير سلوكه إلى سلوك مشبوه وعنيف.

ماذا يفعل الكوكايين في الدماغ ؟

يعتبر الكوكايين منشط للجهاز العصبي المركزي عن طريق المكون الرئيسي به وهو ورقة الكوكا، التي تعمل على زيادة نسبة الدوبامين (ناقل عصبي) مما يتسبب الكوكايين في تغيير كيمياء الدماغ.
ويختلف تأثير الكوكايين من شخص لآخر، حيث يشعر بعض الناس بالنشوة الشديدة عند تعاطي الكوكايين والبعض الآخر يشعر بالقلق والهلوسة.
نوضح في الجدول التالي آثار تناول الكوكايين لأول مرة والآثار المترتبة على استخدامه على المدى الطويل:

الآثار الجانبية لتناول الكوكايين أول مرة الآثار الجانبية بعد الاستخدام المستمر

تحدث بعض الآثار عند تناول الكوكايين لأول مرة نتيجة تأثيره على الجهاز العصبي المركزي، التي تشمل الآتي:

  • حدوث صعوبة في التنفس.
  • نزيف في الأنف.
  • زيادة ضربات القلب بشكل غير طبيعي.
  • الشعور بألم في الصدر.
  • المعاناة من الأرق والقلق.
  • الشعور بجنون العظمة.
  • تأثر القدرة على الانتصاب.
  • الإحساس بالدوخة والهزات.
  • حدوث تشنجات عضلية.
  • انخفاض ضغط الدم بشكل شديد.
  • الإحساس بألم في البطن.
  • الإسهال والغثيان.

يتسبب تعاطي الكوكايين بشكل كثيف في إتلاف أجزاء كثيرة من الجسم مثل:

  • إتلاف الكوكايين لمستقبلات الرائحة في الأنف، مما يؤدي إلى فقدان حاسة الشم، بالإضافة إلى التهاب في أنسجة الأنف لمدة طويلة والذي يؤدي إلى انهيار التجويف الأنفي، وحدوث ثقوب في سقف الفم. 
  • فقدان الذاكرة وتقليل القدرة على التركيز والانتباه وعدم القدرة على اتخاذ قرار.
  • التلف الرئوي وظهور أعراض الربو الشديدة والنزيف الداخلي.
  • اضطرابات الجهاز العصبي وزيادة خطر الإصابة بمرض باركنسون.

 

ومن أخطر الآثار الجانبية لتناول الكوكايين هي السكتة القلبية، حيث يمكن أن تؤدي إلى الموت المفاجئ في بعض الحالات النادرة، وذلك بعد تناول الكوكايين لأول مرة.
لذلك يحرص فريق مركز قويم من الأطباء والاستشاريين والتمريض، بتطبيق أحدث البرامج العلاجية للتعافي من إدمان الكوكايين المهدد للحياة، للحفاظ على حياة المريض ومساعدته على الإقلاع من الكوكايين.
حيث يقوم المركز عند استقبال المريض بالآتي:
1- السؤال في البداية عن التاريخ الطبي والعائلي في الإصابة بأمراض نفسية أو مرض الإدمان.
2- تقييم الحالة الصحية العامة والحالة النفسية للمريض.
3- القيام بالفحوصات الطبية الشاملة اللازمة.
4- وضع خطة العلاج المناسبة ومراقبته الدقيقة أثناء تطبيق العلاج، ومساعدته على تخطي الأعراض الانسحابية وإدارتها.
5- تقديم الأطعمة الصحية المفيدة للمريض.
6- توفير إقامة فندقية وأماكن تساعد المريض على الاسترخاء.

الخاتمة

إذا ظهر على شريك حياتك أو على أحد أفراد أسرتك أعراض تعاطي الكوكايين، مثل انتفاخ وجهه وتغير شكله ليصبح أكبر سنًا، وفقدانه حاسة الشم، وتغير سلوكه وحالته النفسية، لا تتردد في الاتصال بمركز قويم لعلاج الإدمان على الفور، لمساعدتك على علاجه من تعاطي الكوكايين وللحفاظ على حياته وعلى صحته، الذي يضمن لك الخصوصية والسرية التامة.