لماذا يفضل البعض علاج الإدمان على المخدرات في المنزل

لماذا يُفضل علاج الإدمان على المخدرات في المنزل

هناك بعض الحالات من الصعب عليها التوجه لمركز لعلاج الادمان وذلك لبعض الأسباب مثل:

  • صعوبة التخلي عن نمط الحياة اليومية والتوقف عن العمل لمدة تتراوح من 3 إلى 6 شهور.
  • هناك بعض الحالات لاتتحمل العبء المالي للمكث في المركز العلاجي هذه الفترة.
  • من الأسباب التي تمنع البعض عن تلقي العلاج في مركز علاجي هي محاولة العلاج في سرية تامة بدون معرفة من حوله.

الحالات التي يمكن أن ينجح معها العلاج في المنزل

بالطبع علاج الادمان بالمنزل ليس حلاً لكل من يريد التعافي من الإدمان، لكنه خياراً لبعض الأشخاص الذين تتوافر فيهم هذه الشروط:

  • بعض حالات الإدمان البسيط التي لا تتطلب متابعة مستمرة وتدخل سريع.
  • أن يكون وصل إلى مرحلة الإدمان من فترة قصيرة.
  • أن تكون حجم الجرعة اليومية التي يتلقاها المدمن صغيرة.
  • أن لا يكون المدمن وصل إلى مرحلة الهلاوس السمعية أو البصرية.
  • أن لا يكون نوع الإدمان على المواد المخدرة التي تتميز بأعراض انسحابية قوية يصعب السيطرة عليها، مثل إدمان الكوكايين والهيروين والأمفيتامينات.
  • أن لا يكون المدمن وصل إلى مرحلة التأثير النفسي مثل الاكتئاب والقلق ومرحلة الشك بمن حوله.
  • أن لا يكون الإدمان أثر على الأعضاء الحيوية في الجسم مثل المخ والكبد والمعدة.
  • أن يكون المدمن ذو إرادة وإصرار على ترك المخدر والتعافي منه لأن علاج الادمان بالمنزل يتطلب إرادة وعزيمة قوية من المدمن، وتعاون من الأسرة والبيئة المحيطة به.
  • أن تكون هناك رقابة صارمة تمنع وصول المادة المخدرة إلى المدمن.
  • الالتزام بالتوجيهات التي يتلقاها المدمن من المركز العلاجي الخاصة بـجرعات الأدوية التي يتعاطاها خلال فترة الأعراض الانسحابية.

فريقنا الطبي موجود لدعمك ومساعدتك فلا تتردد بالتواصل الان
الإدمان مشكلة ولدينا الحل في قويم بادر بطلب استشارتك وسنتواصل معك بسرية.

طريقة العلاج بدون مخاطر

إذا كان القرار المناسب هو العلاج بالمنزل، فإن الأمر لا يتوقف على من يقدم لك المساعدة في المنزل وفقط، لكن من الضروري أولاً التوجه إلى مركز علاج الإدمان لتشخيص حالتك ووضع برنامج علاجي مناسب للتعافي من الإدمان في المنزل يتوافق مع حالة المدمن، ومن ثَم دوام المتابعة مع أطباء علاج الإدمان في المركز لتقديم الدعم المستمر، ولن تجد أفضل من مركز قويم لعلاج الإدمان

في الواقع يضمن لك التواصل مع المركز تقديم برنامج علاجي دوائي يتناسب مع حالة المريض تحت إشراف فريق طبي متخصص في علاج الإدمان مع تقديم دواء يقلل من الإحساس بالأعراض الانسحابية، إلى حين انتهاء هذه الفترة، ثم دوام المتابعة مع المركز وحضور جلسات التأهيل النفسي والسلوكي، ومن الضروري حضور الأسرة جلسات التأهيل الأسري لمعرفة كيفية التعامل مع المدمن حتى الوصول إلى مرحلة التعافي.
ملحوظة:- من الصعب الإقلاع عن المخدرات بدون طبيب، حيث أنه يجب فحص حالة المدمن وإعطائه البرنامج العلاجي المناسب مع المتابعة الدائمة والمستمرة أثناء فترة سحب السموم من الجسم، بالإضافة إلى برامج التأهيل النفسي والسلوكي الذي يمتد إلى ثلاثة أشهر للحفاظ على المدمن من الانتكاسة.

متى تظهر الأعراض الانسحابية على المدمن؟

من الأفضل عند سحب المادة المخدرة من الجسم التخلي عنها مرة واحدة، عند التخلي عن المادة المخدرة تبدأ الأعراض الانسحابية في الظهور بعد 24 ساعة، ويتعافى الجسد منها خلال أسبوع أو أسبوعين.

ما هي الأعراض الانسحابية؟

تختلف شدة الأعراض الجانبية طبقاً لنوع المادة المخدرة والجرعة التي يتعاطاها المدمن والتي من الممكن أن تكون:

  • العصبية والعنف.
  • نوبات من الهياج.
  • الرغبة الشديدة في العودة للمخدر.
  • الصداع المستمر.
  • آلام في المعدة مع فقدان للشهية.
  • الأرق وعدم القدرة على النوم.
  • الاكتئاب.
  • التعرق وارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • الشعور بالرعشة والارتجاف.

أدوية تساعد على علاج المدمن في البيت والتخلص من الأعراض الانسحابية

أدوية علاج الإدمان في المنزل تساعد على التغلب على الإدمان وذلك لأنها:

  • تعمل على طرد السموم من الجسم أثناء التوقف عن المخدر.
  • تخفف من حدة الأعراض الانسحابية.
  • تقلل الرغبة في تعاطي المخدر كما تقلل من القلق بسبب التوقف عن المخدر وتساعد على الراحة والاسترخاء.

ومن أمثلة أدوية علاج الإدمان في المنزل الميثادون والنالتركسون وبعض مضادات الإكتئاب، ولكن يمنع تناول هذه الأدوية بدون وصفة طبية وبدون جرعات محددة، لأنها من الممكن أن تؤدي إلى أعراض جانبية خطيرة.

ملحوظة هامة: الجدير بالذكر أن ذكر الأدوية لا تعني أن مركز قويم لعلاج الإدمان يقوم باستخدامها واعتمادها، وعلاوة على ذلك لا يمكن أخذها من تلقاء نفسك للعلاج بالمنزل، ولكن مركز قويم لديه بروتوكول علاج دوائي خاص به تم تحديده من قبل أكبر الخبراء يعتمد على استخدام أفضل وأحدث الأدوية المصرح بها بوزارة الصحة السعودية، وأهم ما تتميز به المفعول السريع وندرة الأعراض الجانبية.

مقارنة بين العلاج بالمنزل وداخل مركز علاج إدمان

مخاطر علاج المخدرات بالمنزل

مميزات الاستعانة مركز علاج إدمان

  • صعوبة السيطرة على الأعراض الانسحابية.
  • من الصعب الحصول على الإسعافات السريعة في حال حدوث أي مضاعفات خطيرة.
  • سهولة الحصول على المخدرات من البيئة الخارجية.
  • من الممكن أن يتم إدمان الأدوية المستخدمة في علاج الأعراض الانسحابية كبديل للمخدرات التي يتوقف عنها.
  • الاتصال بذكريات الإدمان والأسباب المؤدية له وهو من أهم أسباب الانتكاسة.
  • من الممكن أن يشكل الدعم الأسري عبء على المدمن كما يسبب له القلق وهو من بعض أسباب حدوث الانتكاسة.
  • نقص الخبرة من الأسرة في التعامل مع المشاكل النفسية مثل الإكتئاب والقلق التي تواجه المدمن بسبب الإدمان مما يزيد خطر الانتكاسة.
  • توفير بيئة علاجية صحية مناسبة تحت إشراف طبي تساعد المدمن على تخطي مرحلة الإدمان بكل أمان.
  • صعوبة وصول المخدرات إلى المدمن بعكس العلاج في المنزل.
  • وجود مرضى آخرون يحفزون بعضهم في التخلي عن الإدمان.
  • سرعة التدخل في حالة حدوث أي مضاعفات في مرحلة سحب السموم.
  • عمل تحاليل مستمرة لمعرفة مدى التزام المريض بالخطة العلاجية.
  • البعد عن ذكريات الإدمان والبعد عن الأشخاص والأماكن التي قد تعيد له السلوك الإدماني.

الخلاصة

علاج الإدمان على المخدرات في المنزل هو خيار لبعض الناس، ويتميز بأنه ذات تكلفة قليلة ولا يتطلب توقف الحياة لفترة ثلاث شهور أو أكثر، لكن من المهم أن تكون حالة المدمن والظروف المحيطة به تؤهل إلى إمكانية العلاج في المنزل، وإلا فالعلاج في مركز قويم لعلاج الإدمان يبقى الخيار الأفضل.