مميزات وعيوب الزواج من مدمن متعافي

دعم الشخص الكتعافي

الزواج من شخص متعافي من الإدمان له إيجابياته وسلبياته، لأن الإدمان مشكلة خطيرة يمكن أن تؤثر على كل جانب من جوانب حياة الشخص بما في ذلك علاقاته، "خطبني مدمن سابق" أو "خطيبي كان مدمن" عبارات تقولها إحدى الفتيات متخوفة من موضوع الزواج من شخص متعافي من الإدمان، ولكن ما لا تعلمه هذه الفتاة أن لذلك الأمر بعض الجوانب الإيجابية كما له جوانب سلبية ويجب أن توزان بين تلك الأمور جيدًا تحت تتخذ القرار الصحيح وفيما يلي أبرز الإيجابيات و السلبيات:

المميزات 

العيوب

  1. قدر أكبر من التعاطف: من مميزات المدمن المتعافي أن لديه قدرة أكبر على التعاطف والتفاهم وتحمل الصعاب وذلك بفضل تجربته مع الإدمان وقدرته على التعافي.
  2. أسلوب حياة أكثر صحة: غالبًا ما ينطوي التعافي على تبني عادات صحية بشكل عام، مثل ممارسة التمارين الرياضية بانتظام واتباع نظام غذائي متوازن، قد يؤدي التزام خطيبكِ أو زوجكِ بالتعافي إلى عادات صحية لكليكما.
  3. الشخص المتعافي من الإدمان أكثر وعيًا بنفسه والعالم من حوله وذلك بسبب كل الأشياء الصعبة التي مر بها طوال رحلته مع الإدمان والتعافي منه.
  1. احتمال الانتكاس: الانتكاس هو احتمال دائم لأولئك الذين يتعافون من الإدمان وخاصة في وقت مبكر، حيث يمكن أن يسبب ذلك التوتر والقلق لكِ.
  2. وصمة العار: قد يواجه الأشخاص الذين تعافوا من الإدمان وصمة العار في المجتمع، مما قد يؤثر على كل من الشخص المتعافي وزوجته.
  3. مشاكل مالية بسبب نفقات العلاج والمتابعة حيث يضع ذلك مزيد من النفقات على الأسرة تؤدي إلى مشكلات مالية.
  4. الخوف من الإنجاب من أكثر ما يقلق المرأة عند الزواج من شخص متعافي من الإدمان وخوفها من طريقة تعامل الزوج مع أطفاله أو وصمة العار التي تلحقهم لكون والدهم كان مدمنًا، أو إصابة الطفل بأحد الأمراض.

فريقنا الطبي موجود لدعمك ومساعدتك فلا تتردد بالتواصل الان
الإدمان مشكلة ولدينا الحل في قويم بادر بطلب استشارتك وسنتواصل معك بسرية.

طرق دعم الشخص المتعافي من الإدمان

يمكن أن يكون الزواج من شخص تعافى من الإدمان تجربة صعبة ولكن من المهم أن تضعي في اعتباركِ أن التغلب على الإدمان عملية قوية تتطلب قدرًا كبيرًا من الشجاعة والمرونة، من خلال فهم تعقيدات الإدمان ودعم شريكك خلال رحلة التعافي يمكنك مساعدته في بناء حياة صحية.
وفيما يلي بعض الأشياء التي يجب مراعاتها عند الزواج من شخص متعافي:

ثقفِ نفسكِ عن الإدمان

تعد معرفة الحقائق عن الإدمان خطوة أولى مهمة في دعم شريكك، لأن الإدمان مرض معقد يؤثر على مركز المكافأة في الدماغ، مما يجعل من الصعب على الشخص مقاومة المواد أو السلوكيات الضارة، إنه ليس عيبًا أخلاقيًا أو نقصًا في الإرادة، ولكنه مرض كغيره من الأمراض ويمكن أن يحدث لأي شخص بغض النظر عن عمره أو عرقه أو حالته الاجتماعية والاقتصادية.

تعلم كيفية التواصل بشكل فعال

يعتبر التواصل أمرًا أساسيًا في أي علاقة ولكنه مهم بشكل خاص عندما تدعمين شخصًا ما في فترة التعافي، لذا يجب تعلم كيفية الاستماع بتركيز ، والتعبير عن مشاعرك بوضوح، وطرح أسئلة لتشجيع شريككِ على مشاركة أفكاره ومشاعره.

حضور مجموعات الدعم معًا

يمكنكِ دعم شريك حياتك المتعافي من الإدمان من خلال حضور مجموعات الدعم معه، حيث توفر هذه المجموعات مساحة آمنة لمشاركة التجارب والتعلم من الآخرين واكتساب القوة والأمل في المستقبل.

بناء أساس قوي من الثقة

الثقة أمر بالغ الأهمية في أي علاقة لكنها مهمة بشكل خاص عند دعم شخصًا ما في فترة التعافي، لذلك كوني صريحة مع شريككِ بشأن مشاعركِ وخلق بيئة يشعر فيها بالأمان معكِ.

التحلي بالصبر والتفهم

لأن التعافي عملية مستمرة، حيث قد يستغرق الأمر وقتًا حتى يتعافى شريككِ تمامًا، لذا تحلي بالصبر والتفهم واحتفلي معه بانتصاراته في رحلة التعافي من الإدمان مهما كانت صغيرة، وتذكري أن الانتكاسات هي جزء طبيعي من التعافي وحاولي تقديم التشجيع والدعم له في كل وقت.

الخاتمة

في الختام يمكن أن يكون قرار الزواج من مدمن متعافي معقدًا، ولا يمكن الحكم عليه بأنه قرار صحيح أم خاطئ، لذا من المهم الموازنة بين المميزات والعيوب المحتملة للوصول إلى القرار الصحيح، في النهاية أنتِ صاحبة القرار، ومع ذلك إذا كان كلا الشريكين ملتزمين بدعم بعضهما البعض خلال رحلة التعافي فهناك احتمال لعلاقة ناجحة وقوية.